انطلاقة النسخة الرابعة من مهرجان الصحراء و المحيط بحضور اقليمي/إينشيري

أحد, 12/11/2017 - 00:47

انطلقت ليلة السبت للجمعة بمدينة بنشاب فعاليات النسخة الرابعة من مهرجان الصحراء و المحيط الذي يستمر الايام 10-11-12 نوفمبر 2017، والمنظم من طرف جمعية تنمية بنشاب والقرى المماثلة. وتم الافتتاح من قبل وزير الثقافة والصناعة التقليدية، الدكتور محمد الأمين ولد الشيخ ، الذي اوضح في كلمة له بالمناسبة مكانة المدينة والولاية وعطائها الثقافي والفكري من خلال العلماء الأفذاذ والأبطال عبر تاريخها التليد، مشيرا إلى أهيمية المهرجان الذي يمثل اشعاعا فكريا واشراقا يتقاطع فيه دور الجمعية مع جهود الدولة في اعمار المدينة لولوج المواطنين إلى كافة الخدمات وتشييد البنى التحتية والإدارية والطرقية، كما شكر في كلمته رئيسة المهرجان السيدة آمنة بنت عبد العزيز احمد المكي.
السيدة آمنة بنت عبد العزيز احمد المكي، رئيسة مهرجان الصحراء و المحيط، قالت ان هذا المهرجان، يهدف إلى إظهار الإبداعات المتميزة والإسهام في اعمار المدينة والتعريف بتاريخها ، مطالبة بتحويلها من مركز إداري الى مقاطعة، معربة عن شكرها للوفود والهيئات والشخصيات المساهمة، كما شكرت الوفود المشاركة من المغرب والسنغال.
أما السيد امربيه ولد عبد العزيز، عمدة بلدية بنشابk فقد بين أهمية هذا الحدث الثقافي في دعم التنمية المستديمة، داعيا إلى جعل بنشاب مدينة عصرية واستغلال هذا الحدث لصهر الآراء من أجل الإسهام في الوعي والثقافة والتاريخ والإعمار، موجها شكره الى ساكنة المدينة .
فيما تحدث السيد محمد ولد التومي المتحدث باسم الوفد المغربي المشارك في فعاليات المهرجان، عن  أواصر التاريخ والآمال والمصير المشترك ومتانة العلاقة بين الشعبين بقيادة القائدين، الملك محمد السادس والرئيس محمد ولد عبد العزيز، كما تحدث عن ودور الأنشطة الثافية في مد جسور التواصل .
هذا، وتشمل أنشطة المهرجان مسابقات في القرآن الكريم وكرة القدم ، إضافة إلى معارض للصناعة التقليدية وتنظيم ندوات فكرية ومحاضرات وحملات تحسيسية حول خطورة المخضرات والسيدا، كما تم تقديم أغاني فلكلورية ورقصات لفرق محلية ومغربية وسينغالية.
يذكر ان مهرجان الصحراء والمحيط فعالة ثقافية تنظم في مدينة بنشاب منذ 2014.

إعلان شنكيتل