و لد أييه وزير التهذيب: أكملنا كل تحضيرات إعادة العربية وتم إرسال أسئلة الامتحان المسرب إلى الداخل

سبت, 03/10/2020 - 11:51
وزير التهذيب الوطني والتكوين التقني والإصلاح محمد ماء العينين ولد أييه أن قطاعه أكمل كل الاستعدادات

أكد وزير التهذيب الوطني والتكوين التقني والإصلاح محمد ماء العينين ولد أييه أن قطاعه أكمل كل الاستعدادات لإعادة مادة اللغة العربية للمشاركين في امتحان دخول السنة الأولى إعدادية.
وجاء حديث ولد أييه خلال إشرافه على انطلاق البعثات التي تحمل مواضيع امتحان المادة المعادة إلى كافة ولايات الوطن.
وقال الوزير إن إدارة الامتحانات بادرت منذ صباح أمس باتخاذ الإجراءات اللازمة لإعادة امتحان مادة اللغة العربية من مسابقة دخول السنة الأولى إعدادية، بعد أن قررت الوزارة إعادتها لكافة مراكز الامتحان على عموم التراب الوطني.
وأردف الوزير أن كل المتطلبات الفنية واللوجستية تم توفيرها لهذا الغرض.
وتسربت أمس مادة اللغة العربية في امتحان دخول السنة الأولى إعدادية، وأرجعت الوزارة تسربها إلى خطإ من رئيس مركز امتحان في منطقة ريفية، حيث وزع امتحان اللغة العربية خطأ في اليوم الأول للامتحان بعد موعدها صباح الجمعة.
ورافق الوزير خلال إشرافه على انطلاقة البعثات من مدرسة تكوين المعلمين بنواكشوط الأمين العام للوزارة و مدير الإمتحانات اليدالي ولد مكت، وبعض المستشارين والمديرين بالقطاع، ووالي نواكشوط الغربية.
و في السياق أوفدت وزارة التهذيب الوطني والتكوين التقني والإصلاح سيارات إلى الولايات الداخلية محملة بصناديق أسئلة مادة اللغة العربية في امتحان دخول السنة الأولى من الإعدادية والتي تقررت إعادتها.
وحضر الوزير ماء العينين ولد أييه انطلاقة السيارات من العاصمة نواكشوط صباح اليوم السبت 03 أكتوبر 2020.
وقال الوزير ولد أييه إن المصالح التابعة للوزارة أكملت في وقت قياسي التحضيرات المتعلقة بإعادة المادة يوم الجمعة المقبل، وذلك بعد الإعلان عن تسربها أمس الجمعة.
وتسربت المادة بعد توزيع أسئلتها يوما قبل موعدها المحدد بمركز التيشطيات التابعة لمقاطعة الركيز.
وأوفدت الوزارة بعثة إلى المركز للتحقيق في الحادثة، حيث تم وصف ما جرى بالخطأ.