فشل لجنة التحسيس والإعلام وقادة يملأون الفراغ (خاص)/إينشيري

اثنين, 30/03/2020 - 19:24

كشف عدد من كبار الفاعلين فى الساحة الإعلامية والسياسية عن فشل ذريع لوزير الخارجية اسماعيل ولد الشيخ أحمد فى المهمة التى كلف بها مع آخرين، من قبل رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزوانى خلال الفترة الأخيرة.
وقالت مصادر زهرة شنقيط إن رئيس لجنة الإعلام والتحسيس، واللجنة الفرعية المحيطة به، لم يعقدوا منذ تشكيل اللجنة أي ندوة صحفية، ولم يصدروا أي بيان، ولم يوزعوا أي منشور، ولم يظهروا فى أي مقابلة تلفويونية، ولم يتواصلوا مع أي إذاعة أو تلفزة أو موقع ألكتروني طيلة الحملة الراهنة، تاركين الدور لوزير الصحة نذير ولد حامد الذى تميز مع وزير الدفاع حننا ولد سيدي ووزير الداخلية الدكتور محمد سالم ولد مرزوك ووزير النقل ولد أمحبميد ووزيرة المياه الناه بنت حمدى ولد مكناس ،ووزير التجارة سيد أحمد ولد محمد وقادة الأجهزة العسكرية والأمنية ( الجيش والحرس والدرك والشرطة ) فى إدارة المعركة الحالة، وتأمين المعلومات أولا بأول لمحتاجيها بشكل شفاف، وتوفير الخدمة إلى مستحقيها وضبط الحدود وتأمين المدن، وحجز القادمين، وملاحقة المتسللين كافة.
كما كانت وسائل الإعلام العمومية والخاصة مواكبة لجهود الرئيس وأعضاء الحكومة، وحراك الأحزاب السياسية والشخصيات العامة والإدارة الإقليمية فى مواجهة انتشار الفيروس.