الجمعية الموريتانية لطب النساء والتوليد تعقد مؤتمرها الوطني التاسع/إينشيري

سبت, 18/11/2017 - 12:10

عقدت الجمعية الموريتانية لطب النساء والتوليد صباح اليوم السبت في نواكشوط مؤتمرها التاسع بحضور العديد من الفاعلين في المجال الصحي.
ويهدف المؤتمر إلى تبادل الخبرات والمستجدات في مجال طب النساء والتوليد من مواضيع تتعلق بالحد من وفيات الامهات ومراقبة الحمل والولادة الامنة والكشف المبكر عن السرطانات.
واوضح الامين العام لوزارة الصحة السيد احمد ولد اجه في كلمة له ان قطاعه وبتوجيهات من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز يعطي أهمية كبيرة
لصحة النساء والتوليد والذى تجسد من خلال إصدار القانون المنظم للمراقبة والتبليغ عن كل حالات وفيات الامهات وتشكيل اللجان الجهوية والوطنية لهذا الغرض
والتكفل بالسراطانات بانشاء المركز الوطني لمعالجة السراطانات ودعمه سنويا بالكادر والتجهيزات .
واكد الامين العام في هذا الصدد على اهمية تكوين الكوادر الطبية من قابلات وممرضين وهو أهم ضمان لتأمين ولادة آ منة في كل نقطة من الوطن .
واوضحت رئيسة الرابطة الموريتانية للنساء والتوليد الدكتورة عيشة با في كلمة لها بنفس المناسبة ان الرابطة عملت وستعمل على النهوض بصحة الام من اجل خفض وفيات النساء والاطفال .
وبدوره اكد الممثل عن منظمة الصحة العالمية الدكتور محمد الشيخ على دعم هيئته للصحة الانجابية في موريتانيا.
 

إعلان شنكيتل