الوزارة الأولى تعلن قطع علاوات الموظفين المتفرجين للحملة/إينشيري

سبت, 08/06/2019 - 11:56

أعلنت الوزارة الأولى في تعميم أن الموظفين المتفرغين للحملة الانتخابية الحالية سيتم قطع علاواتهم، لكنهم يستفيدون خلال هذه الفترة من رواتبهم القاعدية.
ولفت التعميم بخصوص باقي الموظفين والوكلاء العموميين، أن الساعات الرسمية لا تزال سارية المفعول".
وأضاف التعميم:"أنه ومنذ نشر اللائحة النهائية للمترشحين للرئاسة وإدارات حملاتهم، يحصل الموظفون ووكلاء الدولة تلقائيا العطلة بدءا من تاريخ توقيع هذا التعميم، وإلى غاية الإعلان الرسمي لنتائج الانتخابات".
وتابع:"خلال هذه الفترة يستفيد المعنيون من رواتبهم القاعدية، وبالنسبة لباقي الموظفين والوكلاء العموميين، فإنه ينبغي التذكير بأن الساعات الرسمية لا تزال سارية المفعول".
ونبه التعميم إلى أن مصالح وزارات الداخلية واللامركزية، والوظيفة العمومية والتشغيل والعمل وعصرنة الإدارة،  "جاهزون لتزويدكم بالتعليمات التكميلية اللازمة".
ووفق الوزارة الأولى فإن هذا التعميم يحدد شروط ممارسة هذا الحق في إطار يحترم قوانين الوظيفة العمومية، والحياد، دون الخدش بالخدمة العمومية وسريتها، والأخلاقيات المطبقة على موظفي ووكلاء الدولة بصفة عامة.