دبلوماسي موريتاني .. يقاضى وزير الخارجية اسماعيل ولد الشيخ أحمد/إينشيري

ثلاثاء, 23/03/2021 - 08:10
الأمین العام للمكتب التنفیذي الجدید عبد الله حدو

تقدم عضو رابطة الدبلوماسیین الموریتانیین والأمین العام للمكتب التنفیذي الجدید عبد الله حدو بدعوى قضائیة أمام الغرفة الإداریة بالمحكمة العلیا ضد وزیر الخارجیة اسماعیل ولد الشیخ أحمد الذي یتھمھ صاحب الدعوى بالقیام بتعیینات على أسس جھویة وزبونیة وھو ما یخالف بشكل صریح النظام الأساسي للوظیفة العمومیة ومراسیمھ التطبیقیة، حیث تنص المادة 51 من النظام الأساسي للوظیفة العمومیة ومراسیمھ التطبیقیة على أن أي اكتتاب لا یتم بواسطة مسابقة عامة یعد لاغیا وعدیم المفعول ویمكن سحبھ في أي وقت كما أن المرسوم 93/75 المتضمن الھیكل التنظیمي للادارات المركزیة اشترط في وظائف الإدارة المركزیة أن یكون المقترح للتعیین موظفا عمومیا من فئة "ا" كما أن المرسوم رقم: 2008/185 المتعلق بوظائف تأطیر الإدارة ینص على شروط فنیة واضحة للتعیین في مختلف تلك الوظائف الأمر الذي كانت تعیینات الوزیر مناقضة لھ بدرجة كبیرة، وقد أحالت المحكمة العلیا عریضة الدعوى إلى وزیر الخارجیة الأسبوع الماضي وأمھلتھ 30 یوما للرد، وحسب مصادرنا فقد استدعى الوزیر المستشار القانوني للوزارة وطلب منھ إعداد جواب للمحكمة، فرد علیھ بأن موقف الوزارة غیر قانوني وأنھ  أبلغھم بذلك قبل القیام بتلك التعیینات وأنھ غیر مستعد لتبریر مثل تلك الأفعال، فرد علیھ الوزیر بأن الرئیس ھو من أمره بتلك الإجراءات فأجابھ المستشار بأن الإدارة مكتوبة وأنھ كان علیھ أن یخبر الرئیس بأن تلك التعیینات غیر قانونیة وان أصر على إجرائھا یطلب منھ أمرا مكتوبا بذلك لیتشنج الحوار بعد ذلك ویخرج المستشار القانوني مغاضبا ویدون على صفحتھ على الفیس عن "احدیر البوجة وجھل بعض  من یتولون الإدارة العلیا في البلد وسوء تقدیرھم لعواقب أفعالھم مضیفا أن بعض ھؤلاء لا یملك من الشھادات إلا شھادة المیلاد.
وھذا نص العریضة التي وجھتھا النیابة العامة بالمحكمة العلیا لوزیر الخارجیة:

الأمین العام للمكتب التنفیذي الجدید عبد الله حدو